منتدى الجوهرة
اهلا بأعضاااااء وزوااااااار منتدى الجوهرة
منتدى الجوهرة ملتقى خير صحبة

منتدى الجوهرة

ملتقى خير صحبة
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
اهلابكم دائما منتدى الجوهرة

شاطر | 
 

 ودّعـتـه وبـودّي لـو يودّعـنــي طيبُ الـحـياة وأنـيّ لاأودعـــه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Ref3h
مشرف
مشرف
avatar

انثى عدد المساهمات : 62
نقاط : 76
تاريخ التسجيل : 07/12/2011
العمر : 29

مُساهمةموضوع: ودّعـتـه وبـودّي لـو يودّعـنــي طيبُ الـحـياة وأنـيّ لاأودعـــه   الأربعاء ديسمبر 21, 2011 1:03 am

للشاعر محمد بن زريق البغدادي





تحكي هذه القصيدة قصة الشاعر محمد بن زريق البغدادي الذي كان مولعا بحب ابنة عمه ، لكنّ ما به من ضيق العيش وقلة ذات اليد حمله على الرحيل طلبا للرزق ، الأمر الذي لم ترضَ عنه ابنة عمه ، ومع ذلك فقد أخذ برأيه وقصد أبا الخبير عبد الرحمن الأندلسي في الأندلس ، ومدحه بقصيدة بليغة ، فأعطاه عطاء قليلا ، فقال ابن زريق وقلبه يعتصر ألما : "إنا لله وإنا إليه راجعون! سلكتُ القفار والبحار إلى هذا الرجل ، فأعطاني هذا العطاء!" ثم انزوى يتذكر فراق ابنة عمه وما بينهما من بعد المسافة ، وما تحملَّه في سبيل هذا السفر من مشقة وبذل مال وبعد عن الأهل والأحبة ، فاعتلّ غمّا ومات .

وأراد عبد الرحمن - كما قيل - اختبار ابن زريق بهذا العطاء القليل ، فلما كان بعد أيام ، سأل عنه فافتقدوه في الخان الذي كان نازلا فيه ، فكانت المفاجأة أن تحول هذا الرجل إلى جثة هامدة ، وعند رأسه رقعة مكتوب فيها هذه القصيدة الفراقية الحزينة التي تفيض رقة وحنانا .

والآن أترككم مع أبيات من القصيدة تتحدث إليكم فحديثها أبلغ ولسانها أفصح:






لا تعذليه فـإنّ الـعـذل يوجـعُـهُ قد قلت حقّاً ولكنْ ليس يسمـعُـهُ
جاوزتِ في لومه حدَّاً أضـرَّ بـه من حيثُ قدّرتِ أن اللوم ينفـعـه


فاستعملي الرفق في تأنـيبـه بـدلاً من عنفه فهو مُضنى القلب موجعُهُ
قد كان مضطلعاً بالبين يحـمـلـه فضُلِّعت بخطوب البيت أضلـعُـه

يكفيه من لوعة التـفـنـيد أنَّ لـه من النَّوى كـلَّ يومٍ مـا يروِّعُـهُ
ما آبَ من سـفـرٍ إلاَّ وأزعـجَـهُ رأيٌ إلى سفرٍ بالرغـم يتـبـعُـهُ


والله قسّم بين الـنـاس رزقَـهُـمُ لم يخلقِ الله مخلـوقـاً يضـيّعـه
لكنّهم ملؤوا حرصاً فلست ترى مسترزقاً وسوى الغايات تقنعه


والحرص في المء والارزاق قد قسمت بغي الا ان بغي المـرء يصـرعـه
والدهرُ يعطي الفتى ما ليس يطلُـبُـهُ حقّاً ويطعمُهُ مـن حـيث يمـنـعـه



أستودع الله في بغـداد لـي قـمـراً بالكرخ من فلك الأزرار مطـلـعـه
ودّعـتـه وبـودّي لـو يودّعـنــي طيبُ الـحـياة وأنـيّ لاأودعـــه


كم قد تشـفّـع بـي أنْ لا أفـارقـه وللضرورات حـالٌ لا تـشـفِّـعـه
وكم تشبّث بي يوم الرحـيل ضـحـىً وأدمعي مـسـتـهـلاتُ وأدمـعـه


لا أكذبُ الله ثوبُ العذر مـنـخـرقٌ عنـيّ بـرقـتـه لـكـنْ أرقّـعـه
إنيّ أوسَّع عـذري فـي جـنـايتـه بالبين عنـه وقـلـبـي لا يوسّـعـه


أعطيت ملكاً فلم أحسـن سـياسـتـه كذاك من لا يسوس الملك يخـلـعُـهُ
ومن غدا لابساً ثـوب الـنـعـيم بـلا شكر علـيه فـإنّ الـلـه ينـزعـه


ا أعتضت من وجه خلِّي بعد فـرقـتـه كأساً تجرع منـهـا مـا أجـرعـه
كم قائلٍ لي ذنبُ الـبـين قـلـت لـه الذنب والله ذنبـي لـسـت أدفـعـه

إلاَّ أقمت مكـان الـرشـد أتـبـعـه لو أنني يوم بان الرشـد أجـمـعـه
أن لا أقـطّـع أيامـاً وأنـفـذهــا بحسرةٍ منه في قلبـي تـقـطّـعـه

بمن إذا هـجـع الـنّـوام بـتُّ بـه بلوعةٍ منه ليلي لـسـت أهـجـعـه
لا يطمئن بجنبـي مـضـجـعٌ وكـذا لا يطمئن له مذْ بنت مـضـجـعـه


ما كنت أحسب ريب الدهر يفجعـنـي به ولا أظنُّ بـيَ الأيام تـفـجـعـه
حتى جرى البين فيمـا بـينـنـا بـيدٍ عسراء تمنعني حظّي وتـمـنـعـه


وكنت من ريب دهري جازعاً فـرقـا فلم أوقّ الذي قد كـنـت أجـزعـه
بالله يا منزل الأنـس الـذي درسـت آثاره وعفت مـذ بـنـت أربُـعُـه


هل الزمان مـعـيدٌ فـيك لـذّتـنـا أم الليالي التي أمضتـه تـرجـعـه
في ذمة الله من أصبحـت مـنـزلـه وجاد غيثٌ على مغـنـاك يمـرعـه




من عِنده ليَ عهـدٌ لا يضـيع كـمـا عندي لـه عـهـدُ ودٍّ لا أضـيّعـه
ومـن يصـدّع قـلـبـي ذكـره وإذا جرى على قلبه ذكـري يصـدّعـه

لأصبـرن لـدهـرٍ لا يمـتّـعُـنـي به ولا بـيَ فـي حـالٍ يمـتّـعـه
علماً بأن اصطباري معقـبٌ فـرجـاً فأضيق الأمر إن فكّـرتُ أوسـعـه

عسى الليالي التي أضنت بفرقـتـنـا جسمي ستجمعني يوماً وتجـمـعـه
وإن تـنـل أحـداً مـنّـا مـنـيتـه فما الذي بقضاء الـلـه يصـنـعـه











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ودّعـتـه وبـودّي لـو يودّعـنــي طيبُ الـحـياة وأنـيّ لاأودعـــه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجوهرة :: المنتديات العامه :: احاسيس الشعر-
انتقل الى: